عقار للزهايمر يسبب ضعف العضلات

مقالات

أشارت نتائج دراسة نُشرت بالمجلة الصادرة عن الجمعية الطبية الكندية، إلى وجود علاقة بين دواء للزهايمر شائع الاستخدام وحالة تحلل العضلات المعروفة باسم انحلال الربيدات.
راجع الباحثون من خلال الدراسة بيانات أكثر من 350 مريضاً في عمر 66 عاماً فما فوق، يخضعون للعلاج بعقاقير مختلفة للسيطرة على أعراض الخرف والزهايمر حيث تعمل تلك العقاقير على تثبيط الكولينستريز.
تبين من خلال النتائج أن دواء معيناً من بينها يرتبط بزيادة مضاعفة بأعداد المرضى من تلك الفئة بالمستشفيات بسبب انحلال الربيدات، والذي يؤدي في بعض الحالات لأمراض الكلى، وهي نتائج تؤكد التحذير المستمر من الدواء المتعلق بإمكانية تسببه في تراجع حالة العضلات.
يحتوي الدواء على المادة الفعالة «هيدروكلوريد دونيبزيل»، وبالرغم من فائدته في السيطرة على أعراض المرض إلا أن تراجع البنية العضلية للمرضى الناجم عن الدواء تزيد المشاكل الصحية لديهم لذلك يسعى الباحثون لإيجاد طريقة لتحييد ذلك التأثير السلبي.