علاقة قوية بين الصداع المزمن وآلام الظهر

مقالات

ظهر من خلال مراجعة 14 دراسة سابقة أن الأشخاص الذين يعانون الصداع المزمن عرضة بدرجة كبيرة لآلام الظهر، والعكس صحيح؛ ونُشرت تفاصيل البحث بمجلة «الصداع والألم».
قام الباحثون بمراجعة تلك الدراسات، وشملت أقل دراسة 88 مشاركاً؛ وركز الباحثون في الصداع المزمن الذي يحدث بمعظم الأيام في مدة أقلها 3 أشهر، وآلام الظهر المستمرة للمدة ذاتها؛ وظهر من خلال المراجعة أن نتائج جميع الدراسات اشتركت في الإشارة إلى وجود علاقة بين الحالتين.
خلص الباحثون إلى أن من يعانون الصداع المزمن يكونون عرضة مرتين على الأرجح للإصابة بآلام الظهر، ومن يعانون آلام الظهر المستمرة يكونون عرضة بالدرجة ذاتها للصداع؛ وذلك بالمقارنة بمن لا يعانون أحدهما؛ ويعتقدون بوجود عوامل حيوية بالجسم تشكل أساس تلك العلاقة لدى من يعانون تلك الآلام.