فحص للدم يكشف الأمراض السرطانية

مقالات

أظهر فحص جديد للدم مقدرته على اكتشاف عدة أنواع من أمراض السرطان وبدقة عالية؛ ويُجرى باستخدام تقنية تسلسل الجيل القادم؛ وقُدمت التفاصيل أمام الجمعية الأوروبية لعلم الأورام الطبي.
تؤخذ عينة الخزعة السائلة في العادة لاكتشاف التحورات الجينية أو التغيرات الأخرى المتعلقة بالحمض النووي أما ما يتم من خلال الفحص الجديد فهو البحث عن جزيئات الحمض النووي التي تقوم خلايا السرطان برشحها داخل الدم بعد أن تموت للكشف عن التغيرات المعروفة بمجموعات الميثيل؛ وهي وحدات كيميائية تلتحق بالحمض النووي في عملية تعرف بـ«المثيلة».
يركز الفحص الجديد على أجزاء الجينوم التي توجد بها الأنماط غير الطبيعية للمثيلة بالخلية السرطانية؛ وأظهرت دراسة سابقة أن المقايسات القائمة على المثيلة تتفوق على طريقة تسلسل الحمض النووي التقليدية في عملية اكتشاف أنواع عدة من السرطان بعينة الدم؛ وتبين من خلال نتائج الدراسة الحالية أن الوسيلة الجديدة فحص مجد لاكتشاف الحالات المرضية.