العلاج الهرموني يمنع السكري

مقالات

أظهرت نتائج دراسة حديثة فائدة أخرى للعلاج الهرموني التعويضي للنساء في سن اليأس، فقد تبين أنه يقلل عناصر أيضية ترتبط مباشرة بالإصابة بداء السكري.
كشفت تجارب سابقة عن أن داء السكري منخفض وسط النساء اللاتي يستخدمن العلاج الهرموني وبصفة خاصة إن كان مشتملاً على هرموني الأستروجين والبروجستيرون معاً؛ وقام الباحثون من خلال الدراسة الحالية بمراجعة بيانات مقاييس 370 مادة أيضية لأكثر من 1,300 امرأة، وتم التركيز على 9 مواد منها ظهر من قبل ارتباطها القوي بالإصابة بالسكري.
تبين من خلال نتائج تحليل البيانات أن 7 من تلك المواد تنخفض بدرجة كبيرة عند استخدام مزيج العلاج الهرموني، ويكون الانخفاض أقل في حالة استخدام العلاج الهرموني بالأستروجين فقط.
توافقت نتائج الدراسة الحالية مع نتائج الأبحاث التي سبقتها، ويمكن أخذ تلك العلاقة في الاعتبار في مجال التقصي حول مخاطر وفوائد العلاج الهرموني التعويضي للنساء.