تثبيط عصبي يخفف آلام البنكرياس

مقالات

اكتشف فريق من العلماء لأول مرة أن أنزيماً عصبياً يكون حاضراً بتركيز عالٍ بأعصاب البنكرياس في حالة التهابه أو تسرطنه؛ وهو ما قد يقود لمسكنات آلام أفضل.
تُعد آلام البنكرياس أسوأ الأعراض المصاحبة لمرضه، وفي الغالب تكون حادة ولا تجدي معها المسكنات إلا إذا كانت من النوع القوي الذي يتسبب في آثار جانبية، لذلك سعى فريق من الباحثين من خلال الدراسة الحالية إلى كشف المزيد من آليات تلك الآلام للتوصل لعقاقير توقفها أو تقللها.
أجرِي فحص لعينات بنكرياس متحصل عليها من 42 رجلاً وامرأة ممن يعانون التهاب البنكرياس الحاد أو سرطان البنكرياس، وجمعت تلك العينات من منطقة الرأس بالبنكرياس وهي منطقة يكون بها العصب كثيفاً ولذلك تستأصل تلك المنطقة جراحياً كوسيلة علاجية.
تمكن الباحثون من تحديد مستويات أهم الناقلات العصبية والأنزيمات العصبية الموجودة بأعصاب البنكرياس من أجل التوصل ونقل الإشارات ووصلت بهم الأبحاث إلى استخلاص لمحة عن وسيط الألم بتلك المنطقة حيث وجدت كثافة بالأنزيمات العصبية بها ما سوف يمهد لاكتشاف التغيرات المؤدية لحدوث الآلام؛ ووجد أن استخدام عقاقير مثبطة معينة خففت الآلام لدى فئران التجربة.