كبسولة الكركم تدعم المضادات الحيوية

مقالات

توصل العلماء إلى إمكانية علاج التهاب المعدة البكتيري الشائع بواسطة كبسولة تحتوي على مواد طبيعية ما يجعلها علاجاً مكملاً للمضادات الحيوية والتي أصبحت تواجه بالمقاومة؛ ونشرت التفاصيل بالمجلة الصادرة عن الجمعية الكيميائية الأمريكية.
تتسبب البكتيريا المعروفة باسم «هيليكوباكتر بيلوري» في إصابة الملايين حول العالم بالتهاب المعدة لذلك يطلق عليها العامة اسم بكتيريا المعدة، والتي ربما تسبب قرحة المعدة أو تسرطنها؛ وتعد المضادات الحيوية العلاج الأول لها ولكنه أصبح لا يجدي في كثير من الأحيان بسبب المقاومة التي تطورها البكتيريا تجاهه.
تحتوي الكبسولة على بلايين العناصر النانوية الآمنة، وتحديداً مادة الكركمين المستخلصة من الكركم والتي يصغر حجمها عن حجم الخلية الجسدية فتمنع بذلك دخول البكتيريا إلى خلايا المعدة ما يمنع حدوث الالتهاب؛ وهي طريقة علاجية يعتقد الباحثون أنها سوف تشكل وقاية من ضرر البكتيريا واستئصالها كما تقلل السلالة التي تطور مقاومة للمضاد الحيوي.