فحص للدم يكشف سرطان الغدد الليمفاوية

مقالات

توصلت مجموعة من الباحثين من خلال دراسة حديثة إلى إمكانية تشخيص سرطان الغدد الليمفاوية من نوع «ليمفوما اللا هودجكين» عن طريق فحص عينة الدم.
تتم مراقبة مدى استجابة المريض للعلاج عن طريق التصوير أو أخذ خزعة، وهي طرق لم تحسن معدلات النجاة من المرض، ما دعا العلماء للبحث عن وسائل أخرى أقل غزواً للجسم وتعطي صورة واضحة عن وضع المريض حتى تتم معرفة المعرضين للانتكاسة.
أسفر البحث عن إمكانية متابعة المريض عن طريق فحص خزعة الدم؛ لمعرفة تركيبة شظايا الحمض النووي التي يفرزها الورم بالدم؛ حيث ترتبط بعض التغيرات به بزيادة احتمالية انتكاسة المريض، وربما تقيم مدى تعرض حياته للخطر.
تعني نتائج الدراسة أن ذلك الفحص البسيط للدم الذي يؤخذ في وقت التشخيص يظهر حالة المريض، وما إذا كان بحاجة للعلاج المكثف؛ وهي وسيلة تعد أقل غزواً للجسم، ولا تأخذ الكثير من الوقت.