فوائد فيتامين «د»

مقالات

تتعدد فوائد ومميزات فيتامين «د» الصحية، فمن المعروف أنه يسهم في صحة العظام، ويقي من الإصابة بمرض الليونة والهشاشة، وكشفت دراسة بريطانية جديدة عن أن هذا الفيتامين يعمل على تحسين صحة العضلات، ويعطيها متانة وقوة، وفي حالة نقص هذا الفيتامين تحدث اضطرابات صحية مزمنة.
درس الباحثون تأثيرات فيتامين «د» على العظام، ونجحوا من خلال تقنيات متقدمة في معرفة خصائص نشاط وضعف هذا الفيتامين، ودرجة تأثيره في العظام، ويعد فيتامين «د2» و«د3» غير نشط، وبفعل بعض التفاعلات الأنزيمية للكبد والكلى يتم تنشيطه.
وضمت الدراسة الحالية 162 فرداً سليماً تتراوح أعمارهم ما بين 21 إلى 75 عاماً، وقام الباحثون بقياس الكتلة العضلية وشحوم الجسم عن طريق خصم ثقل الدهون من وزن الجسم كله.
وتبين أن السيدات المثاليات في الجسم الصحي ومستوى قليل من الدهون الأقل تعرضاً لزيادة كمية الفيتامين غير النشط، والتي تدل على قلة فيتامين «د» في الجسم، أما السيدات اللاتي يتميزن بالشحوم الكثيرة كان لديهن الفيتامين غير النشط أقل.
وهذه النتائج لا تشير إلى وجود ارتباط بين هذا الفيتامين وبين مكونات الجسم، لكن النوع النشط منه لا يرتبط بدهون الجسد، لكنه مرتبط أكثر بكتلة الجسم الخالية من الدهون.
كما أن الأفراد المتميزون بكتلة عضلية كبيرة ورشاقة أكبر، لديهم زيادة في مستويات فيتامين «د» النشط، مما يدل على أن هذا الفيتامين يعمل على تعزيز متانة العضلات.
وتوضح الدراسة، أن عدداً من هذه العلاقات المفيدة لم يتم كشفها عند الرجال؛ لأن التجربة كانت على الإناث فقط، ومن المهم إجراء المزيد من الأبحاث لكشف تفاصيل هذه النتيجة ومعرفة هل هناك سبب حيوي؟
ويقول الباحثون إن هناك كماً كبيراً من الأبحاث تدرس هذا الفيتامين لمعرفة درجة أهميته بالنسبة للصحة؛ حيث أشارت أبحاث سابقة إلى وجود علاقة بين نقص هذا الفيتامين وبين الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، ومنها التصلب المتعدد والسكري، وكذلك زيادة فرص الإصابة بسرطان الثدي والقولون والمستقيم.