جسم مضاد يعالج «ضغط دم الشريان الرئوي»

مقالات

اكتشف الباحثون جسماً مضاداً ربما يصبح علاجاً جديداً لارتفاع ضغط الدم في الشريان الرئوي لاستهدافه المادة الجسدية المسببة للمرض، ووجدوا أنه يقوم بعكس العملية التي تقف وراء الإصابة بتلك الحالة، وذلك من خلال دراسة نُشرت في مجلة «تواصل الطبيعة».

ويفرز الجسم مادة تدخل في تنظيم كثافة العظام، ووجد الباحثون من خلال الدراسة الحالية أنها تقف أيضاً وراء نمو الخلايا المتأثرة الموجودة في جدار الشريان الرئوي والذي يعاني ارتفاع ضغط الدم؛ وباستخدام جسم مضاد لتلك المادة توقف تقدم المرض لدى الفئران المصابة به كما عادت الخلايا لطبيعتها.

وتعمل العلاجات المتوفر حالياً لحالة ارتفاع ضغط الدم في الشريان الرئوي على السيطرة على الأعراض فقط من دون علاج السبب الأساسي، ومن الجيد أن الوسيلة العلاجية الجديدة لا تتعارض معها ويمكن استخدامها كنظام علاجي متكامل.