بكتيريا تعالج متلازمة تسرب الأمعاء

مقالات

تمكنت مجموعة من الباحثين من علاج مجموعة قرود مصابة بفيروس يتسبب في نفاذية الأمعاء، وكان العلاج بواسطة أحد أنواع البكتيريا؛ ونُشرت تفاصيل البحث في مجلة «وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم».
وأُجري البحث على مجموعة من القرود المصابة بفيروس شبيه بالفيروس المسبب لمرض الإيدز، والذي يؤدي الالتهاب المزمن الناجم عنه إلى تلف بطانة الأمعاء، وهو ما يجعلها أكثر نفاذية وتسريباً؛ وربط العلماء بين ذلك الالتهاب وبين نقص إشارة بروتين المستقبل النووي المسؤول عن تنظيم استقلاب الخلية، ومن ثم تضرر مصانع الطاقة بالخلية، والتي يطلق عليها الميتوكندريا.
وتوصل العلماء إلى أن البكتيريا «أكتوباكيللوس برنتاروم» تعالج ذلك الخلل، فبعد علاج القرود بها نشطت تلك الإشارة، وأعادت الحيوية للميتوكندريا، كما تم إصلاح حاجز الأمعاء، وذلك خلال 5 ساعات فقط من التعرض للبكتيريا؛ وهي نتائج تُعد مبشرة بدرجة كبيرة لأن مرضى الإيدز يكونون عرضة بدرجة كبيرة للإصابة بمتلازمة تسرب الأمعاء، وربما تصبح تلك الطريقة العلاجية حلاً مناسباً.