زرع الخلايا النخاعية يعالج «تكون العظام الناقص»

مقالات

تقدمت دراسة حديثة نشرتها مجلة «الخلايا الجذعية» بعلاج جديد لمشكلة العظام الوراثية المعروفة باسم تكون العظام الناقص، والتي تنتج عن تحورات في إنتاج الكولاجين النوع1 أو بالجزيئات المشاركة في إنتاجه؛ وتتسبب في وهن العظام.
نقل الباحثون في تلك الدراسة خلايا نخاعية عظمية من متبرع يتمتع بصحة جيدة، ثم زرعوها مباشرة بعظم الفخذ لدى فئران تعاني تلك المشكلة، وبعد مرور شهر واحد وُجد أن 18% من السطح المحقون بالخلايا بدأ بالتعبير عن «الخلايا البانية» التي تكون أنسجة عظمية جديدة، وهو ما يشير إلى ترقيع العظام.
تابع الباحثون عملية نمو العظام وترقيعها بعد 3 أشهر، ثم بعد 6 أشهر من زرع الخلايا، ووجدوا أن خلايا المتبرع التي حلت محل طفرات الكولاجين كان لها المقدرة في تحسين قوة وبنية العظام.