شحوم البطن تقلل القدرات الذهنية

مقالات

ربطت دراسة شملت الآلاف من متوسطي وكبار السن، بين زيادة شحوم البطن وانخفاض الكتلة العضلية، وبين ضعف الإدراك مع التقدم في العمر.

ويقول الباحثون إن الوسيط في تلك العلاقة هو التغيرات التي تحدث في جهاز المناعة، وذلك ما تبين من خلال دراستهم، لدورها في العلاقة بين الذكاء الحاد والشحوم والعضلات.

ووُجدت اختلافات بين الذكور والإناث في ما يتعلق بدور المناعة، ففي حالة الإناث تمثل التغيرات بنوعين من خلايا الدم البيضاء كامل العلاقة بين زيادة شحوم البطن وانخفاض مستوى الذكاء، أما في حالة الذكور فيمثل نوع ثالث من تلك الخلايا نصف العلاقة.

وكشف الباحثون من ناحية أخرى عدم وجود دور لجهاز المناعة في حالة التأثير الوقائي لزيادة الكتلة العضلية، ولكن الشخص كلما تقدم في العمر كان جسده أكثر تراجعاً في الكتلة العضلية وأكثر زيادة لتراكم الشحوم.