حمية «المتوسط» تحفظ الكلية المزروعة

مقالات

أشارت نتائج دراسة حديثة إلى أن اتباع النظام الغذائي لشعوب حوض البحر الأبيض المتوسط يساعد المتلقي في الحفاظ على الكلية المزروعة؛ ونُشرت التفاصيل ب«المجلة السريرية» الصادرة عن الجمعية الأمريكية لأمراض الكلى.
راجع الباحثون استبانات غذائية تمت تعبئتها بواسطة 632 مريضاً ممن خضعوا لزراعة كلية قبل عام واحد على الأقل، وقاموا بتقييم الالتزام بالنظام الغذائي لشعوب المتوسط باستخدام نظام النقاط.
ظهر بعد متابعة استمرت على مدى 2-5 أعوام أن 119 من المرضى تراجعت وظيفة الكلية المزروعة لديهم، ووصل بعضها لمرحلة الفشل، وبمراجعة بيانات النظام الغذائي تبين أن حمية المتوسط ترتبط ارتباطاً عكسياً بتدهور وفشل الكلية، فقد وُجد أن كل زيادة بمقدار نقطتين فيما يتعلق بالالتزام بتلك الحمية ترتبط بتراجع خطر تدهور الكلية بنسبة 29%، وتراجع خطر تعرضها للفشل بنسبة 32%.